راحتك فى مسيحك
منتدى راحتك فى مسيحك ير حب بكم
فى ثوبه الجديد
انت غير مسجل فى النسخة الجديدة...سجل الان
وشارك معنا باحلى المواضيع واحلى الردود
وربنا يعوض تعب محبتكم

راحتك فى مسيحك

كُلُّ مَنْ سَأَلَكَ فَأَعْطِهِ، وَمَنْ أَخَذَ الَّذِي لَكَ فَلاَ تُطَالِبْهُ (إنجيل لوقا 6: 30)
 
الرئيسيةالبوابةالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 مسرحية: الحل إيه؟؟!

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
mina gadalla 2
Admin
avatar

ذكر عدد الرسائل : 483
العمر : 32
الشفيع : البابا كيرلس السادس
تاريخ التسجيل : 02/12/2008

مُساهمةموضوع: مسرحية: الحل إيه؟؟!   الأحد يناير 04, 2009 9:42 pm

الأبطال:

الولد:سامي

البنت: سارة

المهرج : بهلول

الدب: دبدب

النمر: نمرمر

الاسد: لينو

في منزل سارة وسامي، تدخل سارة على سامي وهو جالس على الكرسي

سارة: صباح الخير يا سامي ، ازيك؟

سامي : صباح النور يا ختي!!

سارة: ايه مالك ع الصبح مكشر ليه؟

سامي: ماليش

سارة: لا بجد مالك؟ بوزك كده شبرين وشكلك وحش هاهاهاها

سامي: ( بغضب) بقولك ايه انا مش فاضي لهزارك البايخ ده .. متتكلميش معايا!

سارة: خلاص خلاص متضايقش... بس مالك بجد؟

سامي: بكره اخر يوم في الشهر!

سارة: وده اللي مضايقك كده؟ ده انا قلت الموضوع اهم من كده!!

سامي: انتي بتهزري تاني؟ انا غلطان اني قلت لك

سارة: وأهزر ليه؟ ايه اللي فيها ان بكره أخر يوم في الشهر يعني؟؟

سامي: المفروض ارجع فلوس رامي صاحبي وإاللا هو هيقول لباباه وطبعا باباه هيكلم بابا ... وإنتي عارفة لو بابا عرف!

سارة: انت هتقوللي ... خللي بس بابا يعرف والحزام يشتغل

سامي: بس بقى متفكرنيش ، أنا فعلا مش عارف أعمل ايه

(ساره تعمل نفسها بتفكر)

سارة: بس ... أنا جاتلي فكره

سامي: إلحقيني بيها الله يخليكي

سارة: تديني كام وأنا أقولك؟

سامي: انتي هترجعي تهزري تاني!!! اوووف

سارة:خلاص خلاص أنا كنت بهزر معاك، بص بقى يا سيدي ... أنت أحسن حاجه تعملها إنك

تشتغل

سامي: نعم !!!

سارة: ايوه تشتغل وتقبض فلوس وتسدد لرامي فلوسه ... ايه رأيك؟

فكره جباره مش كده ، يا سلام عليكى يا سارة ياللي فيكي كل الشطارة والمهارة وال...

سامي: وأنا هاركبك طياره!

سارة: ايه ده بقى التريقة دي؟؟؟

سامي: طبعا تريقة، شغل ايه اللي هشتغله في نص يوم ويقبضني 100 جنيه علطول كده؟!

سارة: الله بقى مش كنت باساعدك، أنا غلطانة يا سامي ، انا هاسيبك كده وأبقى وريني بقى

هتعمل ايه لما بابا رامي يقول لبابا

سامي : ياربي أعمل ايه أعمل ايه؟!!

يجلس سامي على الكرسي وتقف ساره بجانبه

يسمعوا صوت موسيقى غريب فيبدأوا ينظروا حولهم

تدخل الاربع حيوانات ويلفوا حول سامي وسارة ثم تقف الموسيقى

سارة وسامي: ايه ده .. انتوا مين؟؟؟

الاسد: احنا اللي سمعناك

الدب: وشفناك

بهلول: وعرفنا مشكلتك

النمر: وجايين ومعانا حلول تناسبك

سامي: فعلا ! دي حاجه حلوه خالص

سارة: استنى انت... ايه هو ده ، سمعناك وشفناك والكلام ده؟ أنت مين أنت وهو ؟ شكلكوا كده حرامية وجايين تسرقونا ... لعلمكوا بقى أنا مش صغيرة ، ده أنا عليا حته عضة تحب أوريك؟

( تجري ساره على الاسد وتعضه في يده وتحاول باقي الحيوانات منعها)

الأسد: أي أي أي يا بنتي ... سيبي دراعي

بهلول : احنا مش حرامية ولا حاجة ... احنا مجرد فريق بيحاول يساعد الاولاد اللي قدكوا في حل مشاكلهم

سامي: إزاي يعني؟ هتديني ال 100 جنيه اللي استلفتهم من رامي؟

الدب: لا يا حبيبي ، احنا بس بنحاول نفكر معاك ونديك حلول يمكن تناسبك في حل مشكلتك

سارة: وطبعا هتاخدوا فلوس على كده ( تغيرنبرة صوتها ) باي باي أنت وهو ... سامي ده اللي هو اخويا مستلف ومش لاقي يرجع الفلوس لصاحبه ، وأنا بقى خلصت كــــــل مصروفي.

النمر: انتي يابنتي دايما مستعجلة كده وبتحكمي علينا علطول ! لعلمك بقى احنا مش بناخد فلوس

على اللي احنا بنعمله ، لأننا بنحب نساعد الناس

سارة: إن كان كده ماشي ... اعرفكو بنفسي ... أنا سارة اللي كلي شطاره وبألعب بمهاره وكمان باصفر بالصفاره هاهاهاها

سامي:معلش يا جماعة هي دايما بتحب الهزار، انا سامي أخوها انتوا بقى مين؟؟

الدب: أنا الدب دبدب

النمر: وأنا النمر نمرمر

الأسد: وأنا الأسد لينو

سارة وسامي: وأنت طبعا بهلول

بهلول ( بتعجب): وعرفتوني إزاي؟؟!

سارة وسامي: شفناك قبل كده في مدارس الأحد

بهلول : ااااه

( ملحوظة: يوجد اسكتش سابق بعنوان – عشان باحبكم- يساعد على فهم الاحداث هنا )

دبدب: قوللي بقى يا سامي أيه المشكله تاني؟

سامي: بص يا دبدب( بكسر حرف الدال)

دبدب: دبدب ياحبيبي (بفتح حرف الدال)

سامي: دبدب(بكسر حرف الدال)

دبدب: دبدب(بفتح حرف الدال)

سامي:بص يا دبدب أنا كل اصحابي تقريبا اهلهم جابولهم موبايلات اللي بتاعه هو واللي بتاعه هو واخواته مع بعض

دبدب: وايه المشكلة؟؟؟

سامي: المشكلة ان اشمعنا بابا مجبلناش أنا وسارة واحد ،هاه؟

نمرمر: يمكن مش هيقدر يدفعلك انت وسارة!!

سارة: وهي دي الحقيقة فعلا

سامي: ماأنا مفكرتش في كده وقلت في بالي ما انا كمان ينفع أجيب موبايل زي أصحابي، هو أنا أقل منهم؟؟

لينو: وبعدين عملت إيه؟

سامي: ابدا... رحت وقعدت اتفرج على الموبايلات في المحلات اللي جنبنا لحد مافي مرة كان واحد شافني في المحل ده قبل كده ، قاللي أنت عايز إيه؟ قولتله أنا عايز موبايل بس مش معايا يكفي راح موريني موبايل حلو قوي وقاللي أنا ممكن اديلك الموبايل ده ب 100 جنيه بس !!

الحيوانات في نفس واحد) بس !!!

سامي: آه وقاللي هات الفلوس بكره وأنا أجيبلك الموبايل تاني يوم ! طبعا مقدرتش أروح لبابا ، فقلت أروح لرامي صاحبي استلف منه ، لكن رامي قاللي أنه هياخدلي الفلوس دي من باباه وإني لازم ارجعهاله علطول ، وبعدي أنا قلت أنه لما بابا يشوف معايا الموبايل الجديد ده ويعرف اني جايبه بس ب 100 جنيه هيتبسط من شطارتي وهيديني الفلوس ... لكن حصل اللي مش على بالي خالص

سارة: اقولكوا أنا ... أتاري الراجل ده مكنش تبع المحل ، وضحك على اخويا وخد منه ال 100 جنيه ، وتاني يوم راح له سامي يدور عليه ملقهوش ، وبكره المفروض سامي يرجع الفلوس

سامي: وأنا من ساعتها مش عارف اعمل ايه؟

بهلول : دي مشكلة عويصة فعلا بس احنا أكيد عندنا الحل

( تبدأ الموسيقى التصويريه وتتجمع الحيوانات مع بهلول ويتشاوروا ويحاول سامي وساره معرفه أي شيء منهم لكنهم يفشلوا )

( تسكت الموسيقى تقف الحيوانات وبهلول في صف واحد)

الحيوانات وبهلول: احنا لا قينا الحل

بهلول : ( يتكلم بجد) الحل الأول ... بص بقى انت تروح تقول لرامي الحقيقة

سامي: يا سلاااااام ؟!

بهلول : استنى بس وقول انك هتحوش كل يوم من مصروفك وإنك هترجعله ال 100 جنيه

سارة: انشاء الله بعد 100 سنه قدام ، هو سامي ده بيعرف يحوش شلن عشان يحوش 100 جنيه

سامي: ( بحزن) الحل ده مش هينفع لأن بابا رامي مش هيستنى عليا يوم واحد

لينو: معاك حق يا سامي ، حل زي ده مينفعش ، أنا بقى عندي الحل المظبوط!!

سامي : اللي هو إيه ؟

لينو: انت هتروح تقول لرامي انك مش هتدفع حاجة، وإنه هو اللي لازم يدفع الفلوس لباباه ،وإلا انت هتستناه كل يوم بعد المدرسه وتديله علقه

سامي : يعني أقصدك أهدده؟

لينو: ايوه... عليك نور، فيقوم يخاف ويدفع الفلوس

سامي: لا طبعا أنا مقدرش أعمل كده في صاحبي، مش كفايه إنه كان عايز يساعدني ... لالا لا أنا مقدرش أعمل كده في صاحبي

لينو: براحتك.... ده كان الحل اللي عندي!!

نمرمر: سيبك منهم ، عارف الحل الأكيد إيه؟

سامي: إيه ؟ قول

نمرمر: قلبك جامد ؟

سامي: موووووت

نمرمر: هتقدر ع الحل ده؟

سامي: أيوه قول

نمرمر: تروح تاخد فلوس من دولاب باباك تسدد بيهم زنقتك

سارة: نعم؟! يسرق؟

نمرمر: سميها بقى زي ماتسميها .. بس المهم تفك زنقتك

سارة: إزاي يعني ! ده مش حل ، دي هتبقى مشكله اكبر

نمرمر: ياسلام ازاي يعني؟

سارة: لما بابا يكتشف الموضوع ده ، مش هيسكت وهنضطر نكدب ، والكدبه تجر كدبه ويا عالم

هنخلص منها إزاي؟

سامي: سارة معاها حق يا نمرمر ، أنا مقدرش اعمل كده

نمرمر: طب وريني بقى أزاي هتحل المشكلة دي؟

سارة ( لدبدب): هاه يا دبدب وأنت هتفضل واقف ساكت كده ؟ ماتقول حاجة زي أصحابك !!

دبدب: هاأقول ها أقول

دبدب( لسامي) أنت قولتلي إنك شفت بهلول قبل كده في مدارس الأحد ، صح؟

سامي: تمام

دبدب: يعني انت على كده عارف قصص كتير من الكتاب المقدس؟

سارة: ايوه ... تحب اقولك: عارف قصة سمعان ويونان والابرص اللي اسمه نعمان كمان

دبدب: تمام تمام كان في شاب عمل تقريبا زيك كده ، بس ده مضيعش 100 جنيه بس ، ده ضيع كل نصيبه اللي أبوه اداهوله

سامي: الابن الضال

دبدب: الابن اللي كان ضال

سارة: معاك حق يا دبدب لأنه جه في الآخر ورجع تاني لباباه

دبدب: برافو عليكي يا سارة

سامي: بس ده ماله بي؟

دبدب: الولد ده عمل زيك ، غلط ومعرفش يروح لحد لأنه كان خايف من باباه ، لكن الحل كان إنه يرجع لباباه لأن ابوه اللي بيحبه واللي هيلاقي فيه كل الحماية

سامي: يعني انت قصدك....

دبدب: ايوووه

سامي: بس أنا مقدرش ، ده بابا كان يموتني من الضرب ده هيضايق مني جدا دبدب: بص يا سامي انت مش هتلاقي حد يحبك ويخاف عليك زي باباك ، روح له اعترف له باللي حصل وساعتها هو اللي هيساعدك في الحل حتى لو اتضايق منك شويه سارة: معاه حق يا سامي ، ده أحسن حل سمعته لحد دلوقتي

سامي: واضح إن مفيش قدامي غير كده أنا باشكركم قوي يا جماعة على وقتكو ده أنا مش عارف من غيرك يا دبدب كنت عملت ايه ؟

الحيوانات و بهلول: على العموم احنا اتبسطنا ان احنا قعدنا معاك ربنا معاك يا سامي انت وساره

باي باااي

( تخرج الحيوانات وبهلول ويبقى سامي وساره)

سامي: بصي بقى يا سارة أنا هستنى لحد ما بابا ييجي من الشغل واقولله على كل حاجه واللي يحصل يحصل

سارة: كده صح يا سامي، وأنا هاصليلك ان الموضوع ده ينتهي على خير ياللا بينا نقوم نتغدى دلوقتي

( تخرج ساره وسامي من المسرح وتعود سارةبعد فترة قصيرة لتواجه الاطفال)

سارة: طبعا انتو عايزين تعرفوا إيه اللي حصل؟

بصوا بقى سامي راح اعترف لبابا بكل اللي حصل وقال له انه غلط لما فكر يجيب حاجة لنفسه وهو مكنش معاه الفلوس بتاعته ... بابا اتضايق منه شويه بس قال له مادام انت عرفت غلطتك دي كانت أهم حاجه ..وراح بابا اتكلم مع بابا رامي ووعده انه هو ( بابا يعني) يرجع له فلوسه والموضوع أ نتهى على خير نشكر ربنا .. باي باي عشان أنا لازم استعد واجهز شنطة المدرسة لبكره ... باي بااااااي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://ra7tkfemase7k.yoo7.com
 
مسرحية: الحل إيه؟؟!
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
راحتك فى مسيحك :: القسم الدينى :: قسم المسرح الكنسى :: نصوص المسرحيات-
انتقل الى: